ديواني النسخة التجريبية
أبو بكر العيدروس
آل بيت النبي نعم الوسيلةآية الحسن في المحاسن ذاتهأبقاك ربي في الجمال أبقاك
أتسال عن عيني لما هي تدمعأثار الدمع من عين فصباأجادت سليمى بالوصال والبشر
أجريت يا عذب دمعتيأحسين عشق الحسن صعبأحسين كأس الأنس دائر
أحمده بالذات والأسماءأحيبابي تولونيأَخي لا زِلتُ ذا عِلمٍ وَحِلمٍ
أدار كؤس التهاني وداراأدرك العبد من عناء البأساءأَراحَت مُهجَتي بِالوَصلِ سَلمى
أرى مقلتك واقمري الحمامأسأل اللَه يغفر ذلتيأسكرتني خمرة للغير تمحو
أشرقت بهجة وعزت منالاأشرقت في سماء أنس شموسيأضحت دموعي على الخدين تنحدر
أطفى حريقي رحيق رائق حاليأعاتب دهري أم لنفسي أعاتبأعادك اللَه كلّ عيد في سعود
أعد علينا يا حويدي النجبأعنفه وهو الصديق المقربأغيلمة قد أعلنوا بجفائي
أفدى رشاماً رمت منه الوصالأفدي عزيزاً بملك الحسن مغرورأقسم بكم لو تصرمون حبلى
أقول لغان أعدم القلب راحةأكاملة الحسن البديع تعطفيألا إن كل الحسن من كل جانب
ألا ليت شعري يصلح حالناألا يا قلب فارحل عن الأكوان جملهألم ألمَّ بمغرم
ألهيتني عن جهاتيأماطت لنا ذات الخمار خمارهاأمحياك أو حميا فيك
أمهذب النظم الحريريأن أتحف الغاني بحسن القبولأنا الفاني بهم عشقاً
أنا مغرم بمليحةأنبيك يا حاني الوشامأنجد الصبر وأتهم
أهدى لعيني تفاريق البها جملاًأهلاً بشمس الراح بنت الدنان في ذا المكانأهلاً بكم ومرحب
أهلاً بنظم جواهر وزمرّدأهلاً وسهلا وألف مرحبأَو يَقاتُ الصِبا لَو عَدَت يَوماً
أَيُّ ذَنبٍ في وَردِ خَدٍّ جَنَيتُأي وحي برق الحمى أوحى لهأيا خلا سما خلقاً وخلفاً
أيا عامراً لمكارم ومآثرأيها الظبي ترفقإذا أمر اللَه آت ليس يرتد
إذا ابتلى شخص بحب امرئإذا صفا يومك فليس تجزعإذا لك مطلب أضحى ثقيلا
إلى كم نقاسي البحر يا أيها البحرإليك فدمعي في الخدود سجامإن البقا عين الفنا
إن التحسر للأمور الماضيهإن تختبرني حبيبيإن سفن النجاة حسن ودادي
إن شكا القلبإن غاب عني جمالكإن كنت منبسطاً والقلب منشرحا
إنما الحب آية العشاقإني وإن طال المفند عتبهإياك والظنّ القبيح فانه
احذر على ليلى عيون الأغيارالبارحة يا صاحالخدود الملاح والعيون الفتر
الدَّهرُ في طبعه انقلابالغصن لولا قامة اعتدالكاللَه أكبر فاقت الأحبش العرب
اللَه يتمّ السرورالماءُ وَالنارُ وَجَنَتاهُالمزن أنهل ساكبه
المكله الباهيهالموت يهدم ما الآمال تبنيهاليوم عشقي سما في حب حوري
بأيمن السفح من زرودباجتلاء المدام في الأكواببالحمد لِلّه أدرأ كل نازلة
باللقا خلى أراحاباللَه يا ربة الخلخال والحللباللَه يا ساجي النظر
بَدا يَختالُ مَعدومَ العَديلِبدت طلعة الإقبال من حضرة السعدبدت نقطة التحسين في خدها الغض
برقت أسارير الصباحبروحي حبيب باسم الثغر عاطرهبروحي حبيباً حسنه غاية القصد
بِروحي خُرودِ لَعوبِ رَبيبِبروحي رشا أحوى عديم مماثلهبروحي رشا حسنه يبهر
بروحي غادة تهوي وصاليبِروحي فَتاةً فَتَنَت مُهجَتي هَجراًبروحي في الملاح بديع حسن
بروحي معيد الليالي نهاراًبِروحي مَن بِهِ زادَ اِفتِضاحيبِروحي مَن سَمَت في كُلِّ حُسنٍ
بروق الحما أبرقي يا بروقبريق الغور خبر لنا عن شعب عامربسم اللَه مولانا ابتدينا
بسود المقل الساجمات الفواتربغناك ربي عن جميع العالمبلبل ترنم
بلل البال بلبلهبما يعينيك من سحر ومن شهبتبارك اللَه كل الحسن في الشرفا
تبدى لابساً برد الفخارتَبَسَّمَ وَردُ الحُسنِ في وَجَناتِهِتجلت لنا الأنوار من وجهها الأسنى
تجلى الجمال الصرف وانشرح الصدرتحرش بالحشى عبثاً وعنىتَرَفَّقَ بِمُضني دَمعِهِ دائِمُ الصَبِّ
ترفق به فالجسم منه معذبتُرفِقُ عَذولي فَماذا الصِياحُترك همومك واتثق بربك
تغنت فأغنتني عن الصادح القمريتغنت فوق أغصان حمامهتقرّب الينا أيها العاشق المضنا
تقول ما حالهم بعديتكثر الورد وهو واحدتوسلت بالمختار شمس المناقب
ثلاثة أحرف بين أهل العلم سارتجاد الحبيب بوصله وحبابهجاد من أهوى بزورته
جل من أنشاك يا قمرحبيبي كم تطيل هجريحتم يصبر من طلب وصل الملاح
حتى متى القلب في ضيق واكدارحجاب وحسبي أن أقول حجابحرس اللَه محياك الجميل
حزتم المظهرين ذاتاً ووصفاحسام البرق من غمد الغمامهحَسَبَ الهَوى ما قَد لَقيتُ بِأَضلُعي
حمام الأيك كم تغرّدحويدي أعدلي حديث الحبايبحيّ روضة بها
حَيا الحَيا حَيِّ الكَثيبِ الأَوعَسِحييت من شادن فخرت جيد الغزالخبري يا نور عما حالهم
خطرت فأزرت بالسنان الأسمرخليليّ بي شوق عظيم مبرحدراك يا خلي دراك
دَنَت وَلَه عِندَ الدُنُوِّ تَعطِفُذا بدر أم ذا خدذا نسيم القرب نسنس
ذكرت يا صاح الورقذكرتني يا علي بأصواتك الحاليهذهبت فيه بكل مذهب
ذي شموس الوصل نارترأت عين من أهوى غزال من الفلارسول اللَه يا خير البراي
رَعاكَ اللَهُ يا ظَبيَ الهُنودِرعى الله أياماً مضت وليالياًرعى اللَه ربع النقا والعقيق
رعى اللَه ظبياً في فؤادي معاهدهرَعى اللَهُ ما قَد مَرَّ في المَربَعِ الرَحبِرعى اللَه وصل من نحبه
رعيا لساجي الكحيلرفق عذولي فجسمي شفه الوصبرفقا بصبك يا سويكنة النقا
رق للسقيمروح الروح براح الأكؤسروينا حديث الأنس في السر والجهر
زارني من أحب خير يومزعم الخشوع هي الجوارح تضطربسألتك يا ذا الجود والفضل والمنن
سألتكم يا نازلين الحماسال دمعي شنانسامح الخل يا فلان
سبحان عالم إعلاني وإسراريسقاني علقم الصدسقتني حميا ثغر هاربة الخال
سكر المحبّ وما بهسَلا عَنّي فَإِنّي مُستَهامٌسلام اللَه ما هبّ النسيم
سلام حكى في الحسن درا وجوهراسلام كروض عمه وبل ساجمهسيفي المهند ما كحده حد
شربت كأساً من المعانيشرح الدمع على متن الخدودشمس الضحا طلعت على الأمصار
شهاب الدين قد أحييت ذكراشوقي إلى زينب شديد شائقصاحبي عرج على نجد وحي
صب جفاه زمانهصدعت بخدّ كالغزالة نيراضحك الروض من بكاء السحابة
طاب اللقا من سعادطاب شربي لخمر تلك الكؤسطاب وقت السماح يا ذا المغنى
طالب العمر لك مائتي سنة بعدها واشعاتقت بهجة روحي للوداعي وبيعالم عامل أبى فأبوه
عجب ما لخلي يماطل محبهعذب اللمى المحبوب أنس المجلسعذبت قلبي بهجران غزالي
عذيب اللما ذرنيعرج بنا يا صاحبيعرس فهذا منتهى المطالب
عرض بذكرى ان مررت بعلععرفوا عذب الموشمعَفيفَ الجَنا وَالدينُ ضاقَت بِيَ الأَرضُ
علق أمورك بمن له الأمرعللاني بذكر من أهواهعللت بالوصال ذات الدلال
علي الذات والأوصاعلي ناصر السنهعنايات وتيسير بيسر
عندي غزال الفروشعوائد اللَه الجميلعواد يا حبيبي عواد
عين الحقيقه ما لها مشاهدغزال حاجر مالي عن لقاك اصطبارغزيل الرملة أشفقي
غزيل تهامهغصن بان جينه بدر ثغره جوهرغيد المواهب بالوصال حيين
فؤادي في المحبة ميت حيفتشوا قلبي وجيدوا هل سكن فيهفتنت به حلو الشمائل أهيف
ففى كل عصر لنا سيدفقنا على العشاق بكلّ مشهدفي هواهم سهرت ليلا طويلا
فيما التضجر والتحسر يا فتىقال ابن الأشراف كم محنةقال الذي قد سباني
قال الكرى دعني ولو بالكراقال مولانا نجيب النجباقالت فتاة الحي ست الحسان
قالت وقد ودعتهاقالوا لسان الثور فيه دواقد زرت ستّ الغواني
قد صرت في ذي المباسم اللعس مستهتراقد قلت للخل لماقدّ كخوص البان
قسما بطلعتك التي بجمالهاقصور أبياتكم شيدت مبانيهاقف حادي العيس باللَه
قل اللَه ثم استقمقل حسبي اللَه فيما هو عليّ وليقل لساجي الطرف أحومه
قلب يذوب ومدمع يجريقلبي العميد مضنىقلبي في عنا
قم زوج ابن سحاب بابنة العنبقم عاطني الراح جهاراً جهار بلا اعتذارقمري الحمائم
قولوا لمن نقض العهودكساك اللَه من حلل العوافيكلّ من ليس يمنع نفسه
كم دون ليلى من أسود تنهمكم ذا التهافت على الحطامكيف السبيل إلى الغنى
كيف يسلو ابن آدم أو يؤمل بالآماللآية العشق في لوح الحشى نسختلأشواق قلبي في جميعي تراكم
لا ترجفوني فانني لا أجزعلا تشهد الخلق واشهد الباريلا يحسبوني الأعادي
لاحت شموس المشاهدهلاحت لي دلائل القبوللدمعي بقلبي من هواك صبيب
لَغَنَّت عَلى الأَرضِ صَوادِحُهُلك الخير خبر يا هبوب النسائملكل الحسان الغيد لا شك أنه
للحبيب الجميل طال اشتياقيللَه خود تسامتلِلَهِ نَهرٌ دافِقٌ
لم أبغ للنظرات قطّ سبيلالما أتى المنازل بوادي الطلح من نعمانلما تبسم فاتني
لنا ليال مضت فيا لها من لياللي أغيد سامي الفكاهة والقرىلي اللَه من صب غريق بلا ذنب
لي خليل حبهلي في الربوع بأيمن القصرلي في الغواني حبيب عز مشبهه
ليت من أهواه لي يصدق وعدهليس المؤدة والمحبةما أنت إلا نملة
ما استماعي لحالي النغماتما السخط والبخل من طبعي ولا خلقيما السيوف المرهفات بل ما القنا
ما القلب يا مولاي صابرما بست بستان خدهما حال من بعدنا
ما حسن يعشق غير حسن لبناما عندي من لوم عذاليما لقلبي كثر شجونه
ما للمحب ما لهما لمحبوبي نسينيما لي وللمنطيق والسكيت
ماذا الصباح السعيدماس كالغصن قامة واعتدالاًماس يحكي الغصن في الروض النضير
مالي مَريحٌ سِوى المَدامَهمتى متى واظبي شعب عيديدمتى متى يجتلي السعود
مسافرين أبلغوا عنامطرب شجانيمطوّق بات على الحمايل
معسجد الخدود وردي الوجنمقام السماع مقام شريفمن أعظم البلواء والشحناء
من الرحمن لا تيأس فإنهمن ذا الذي رشق قدكمن شا يحارب ربه
مَن لِصَبٍّ شَبَّ الهَوى نيرانُهُمن لي بخود حميا الكاس في فيهامن لي بغان فريد الخلق والخلق
من لي بغان كله جمالمن لي بغان وجهه كالصباحمن لي بفرد ماله من ثان
من مجيري من لوعة الأشواقمولاي يا ذا الحسن والإشراقمَيلُ القَدِّ عَلى الصَبِّ وَهَزَّهُ
ناد القلوب لعلهانحن باللَه عزنانسب تحسب العلى بحلاه
نصبت لأهل المناجاهنعم سادتي قد لذ لي فيكم بكمنعم لو صحّ تحقيقي شهودي
نعم نعم وافت بكل النعمنلت المنى واليقيننهار المحيا وليل الطرر
هات يا حادي فقد آن السلوّهبت نسيم الملاطفههبت نسيم المواصله
هبت نسيمات الهنا والقبولهبت نسيمات الوصال يا صاحهذه الحان فادخلوا بسلام
هذه دارهم وهذا الكثيبهزني الشوق إلى تريمهزني الشوق إلى عدن
هل ربّ تجدوا غير ربكم ربهلم يا نازلاً عدنهوّن عليك فكلّ شيء فانيا
هوى الغيد فرض لست عنه أميلوآمرة بالبخل قلت لها اقصريوأريح أمجنون
وَأَغيَدَ ما تَبَدّىوأغيد منه تخجل القضبوافَت وَما أَوفَت بِما في الجِنانِ
وافى الرقيب مع الحبيب يزورنيوافى بما وعد الجنابوجه الحبيب وجهتي
وحقكم إني على شرط صحبتيوذي مبسم أشنب جئتهوَذي وِدادٍ قالَ لَمّا رَأى
ورب مهفهف تيهاً تثنيورق في الدجى أرقن جفنيوعاذل سالته
وعدت بوصل معتليوَغادَةٍ زانَها اِحوِرارُوَقائِلَةٍ شَبَّت عِندَ الصِبا
وَقتَ بِالمُنى حُلوَةَ المَيسِمِوكل بحسب منه يسعى لشابهوكيف أسلو ولا عندي يقين
ولا بسة خضر الحرير سالتها اقوَلَيلَةَ طالَ سُهّادي بِهاومهفهف أن مال غصناً
ومهفهف سامي البها لاقيتهويح المعنى من رشايا أمّ هاني هل إليك سبيل
يا أهل الربا يا اهل الربايا الظافر الملك التقييا بارق أرق جفوني
يا باهي الخدوديا بروحي رب الجمال المفدىيا بروحي رشا كثير الملاله
يا بروحي شادنا يهوي النفارايا بروحي ممنطقاً بالسواريا بروحي مهفهف
يا بريق نجدييا حادي الأظعان لا تستريبيا حَبيباً مشن خَدِّهِ البَرّاقُ
يا حبيبا نسيت به كلّ محبوبيا حلالي بما لقيتيا حمام مالك في الليل لا ترقد ولا ترقد
يا خير من يستنابيا ذا الذي نادانييا ذا الغزال الأرملي
يا رياضاً عمها الغيث انسجامايا سائق الأظعان من نجديا ساجعاً بين الخزام والشيح
يا ساكنين وادي النقايا ساهراً طول جنح الليل ما شانكيا سميري إن ملّ مني سميري
يا سيد الرسل هل غاره لأقل العبيديا سيد المرسلينيا سَيِّداً قَد تَسامى
يا صاح اياك السماع تأتيهيا صاحب الهم الطويليا صباحاً به تغنت غوان
يا طيب اللَه يطيبيا ظبي عيديديا ظبي عيديد الأمان الأمان
يا ظبي نعمان يا ساجي الطرف الكحيليا علي ان قلبي قد له أيام مفقوديا علي صاحباً جاء منه شيء لست أرجيه
يا عين إن نام الخلي ففي الدّجايا غريب النقا سقيا لتلك المنازليا فاتني كم لك تطيل العناد
يا قلب كم لك في عما وغفلهيا قلب كم لك وأنت جانييا قلب لا تسأم لما تعانيه
يا قلب لا تسمو بعزم بارديا قلب يا شرّ القلوب مهلايا قمر في لماه جوهر
يا كاذباً فيما تقل قد زلزلتيا لقومي من ظباء من ظباءيا للورى من شادن
يا مالكاً عمّ الأناميا مريعاً يرتعي قلبي جآذرهيا مزيدي اجتلاء غادات غيب
يا مسمى بالطا وألف وهايا من تركت لأجلهيا من توجه إليه كلى
يا من رأى أثراً من تحت مقلتهيا من له الإرادهيا من يزين الدهر والأعواما
يا نسيم سحر عندك من أحبابنا أخباريا نسيم سحر هل عندك خبريا نَسيماً هَبَّ في سِحرِهِ
ياللورى من قوام غان
deeweny -0.9
© 2013-2017
powered by witr.net