ديواني النسخة التجريبية
أحمد بن شاهين القبرسي
أبكيك ولو بقدر شوقي أبكيأضمُّ على قلبي يديَّ تشوُّقاًألمَّت أيادي الخطب سائمة العتب
أيُّ ذنبٍ ليَ قل ليأيُّها الجاني المدلُّإذا أقبلت دنياك يوماً على امرئٍ
إنَّ احتفال المرء بالمرء لاإني أبُثُّك حبًّاانظر إلى وردةٍ حيَّى بها رشأٌ
انظر لأوراق الربيع وقد بدتحكَّمتهم في فؤادي حسبما رسمواذا ودادي وهل ترى لودادي
ربَّ يومٍ جاء يوحي بأمرٍصبوت إلى حبِّ الفضائل بعدماعجبت للشمس إذ حلَّت مؤثِّرةً
عذراً لطيشك إن السنَّ مقتبلعلَّمتني الذُّلَّ حتى صرت آلفهقالوا يد المنجكيِّ ذو الرُّتَبِ
قد أُحبُّ الرَّبيع لِلَّهو فيهقد أظماني الغرام مما فيَّاكلُّ الحوائج تنقضي
لاحظته فتغيَّرتلحى الله أوقاتي وضاعف من صبريلمَّا رأيت العيش من ثمر الصِّبا
نَصَل الشَّباب وما نصُلتُ عن الهوىوأذكرني قدَّ القناة قوامهولقد صحبتُ العزَّ مذ أنا يافعٌ
وما زالت تخبِّرُني المعاليومعذِّرٍ خفيت خطوطُ عِذارهيا شقيق الظَّبيِ لحظاً
يا عدوًّا قد ظلمناه
deeweny -0.9
© 2013-2017
powered by witr.net